اللجوء إلى ألمانيا وأنواعه .. حقوق اللاجئين في دولة ألمانيا
دليل ألمانيا

اللجوء إلى ألمانيا وأنواعه .. حقوق اللاجئين في دولة ألمانيا

اللجوء إلى ألمانيا وأنواعه .. حقوق اللاجئين في دولة ألمانيا، حيث يضطر العديد من الناس إلى ترك ديارهم وبلادهم واللجوء إلى بلد آخر يقوم بحمايتهم والدفاع عنهم،

وتوفير الاحتياجات الأساسية لهم ولأسرهم، وتعد ألمانيا من الدول التي تهتم كثيراً بشئون اللاجئين،

لذلك سوف نوضح لكم من خلال مقالنا قوانين اللجوء إلى ألمانيا وحقوق اللاجئين فيها.

أوضاع اللاجئين في ألمانيا

لقد اختلف وضع اللاجئين كثيراً في ألمانيا الآن عن وضعهم فيما سبق،

حيث تفكر الحكومة الألمانية دائماً في كيفية تطوير حياة اللاجئين من أجل التمتع بحياة أفضل.

ففي الماضي لم يكن اللاجئون يحصلون على أي مساعدات مادية أثناء فترة لجوئهم في ألمانيا،

بل كانت المساعدات التي تقدمها لهم الحكومة الألمانية مقتصرة على المساعدات العينية فقط.

تابعوا ايضا: ملامح الحياة في ألمانيا .. الأحزاب السياسية والثقافة والأدب

وكانت هذه المساعدات تتمثل في الطعام والشراب والملابس والسكن، وما شابه ذلك من خدمات يحتاجها اللاجئون للاستمرار في حياتهم.

ولكن قامت الحكومة الألمانية الآن بتعديل هذا النظام،

إذ أصبحت المساعدات المالية هي إحدى المساعدات الهامة،

التي يتم تقديمها للاجئين في ألمانيا باعتبارها بديلاً عن الكوبونات،

التي كانوا يحصلون من خلالها على المساعدات العينية والغذاء فيما مضى.

اللجوء إلى ألمانيا وأنواعه .. حقوق اللاجئين في دولة ألمانيا
اللجوء إلى ألمانيا وأنواعه .. حقوق اللاجئين في دولة ألمانيا

أبرز حقوق اللاجئين في ألمانيا

قد نصت القوانين التي وضعتها الحكومة الألمانية على مجموعة من الحقوق التي يجب أن يتمتع بها كل لاجئ،

على الأراضي الألمانية، وفيما يلي أهم الحقوق التي يتمتع بها اللاجئين في ألمانيا:

الحرية على الأراضي الألمانية

إن الحرية من أهم الحقوق التي يتمتع بها اللاجئون الذين يذهبون إلى ألمانيا،

فكما هو معروف أن القوانين الألمانية تنص على أن يظل اللاجئ

تحت الإقامة الجبرية لمدة ثلاثة شهور كاملة يتم احتسابها من بداية إقامته داخل ألمانيا.

ولكن بعد انتهاء هذه الثلاثة شهور يصبح اللاجئ حراً تماماً على الأراضي الألمانية وتنتهي إقامته الجبرية،

ويستطيع أن يتحرك بحرية تامة داخل الأراضي الألمانية،

كما يمكنه أن يسافر إلى أي مكان داخل ألمانيا بمجرد أن يبدأ الشهر الرابع لإقامته في ألمانيا.

الحصول على المساعدات عند اللجوء إلى ألمانيا

يحصل كل لاجئ على مجموعة من المساعدات الاجتماعية التي تم وضعها طبقاً لقوانين اللجوء في ألمانيا،

حيث يحصل اللاجئ على هذه المساعدات من الدائرة التي قد تم تسجيل بياناته فيها.

ربما يهمك ايضا : قوانين عمل اللاجئين في ألمانيا .. قانون هجرة العمالة المتخصصة

حيث يتم تسجيل بيانات كل لاجئ من اللاجئين في أقرب دائرة من محل سكنه داخل الأراضي الألمانية.

وفي حالة انتقال اللاجئ من الدائرة التي قد تم تسجيل بياناته فيها عند وصوله إلى ألمانيا،

إلى أي مكان آخر على الأراضي الألمانية، ففي هذه الحالة يتم تعديل وضع اللاجئ،

ونقل بياناته من الدائرة القديمة إلى الدائرة الجديدة طبقاً لمحل سكنه الجديد.

الحصول على فرصة عمل عند اللجوء إلى ألمانيا

فيما مضى كانت قوانين العمل بالنسبة للاجئين صارمة بعض الشيء، فكان لابد من أن ينتظر اللاجئ،

مدة لا تقل عن تسعة أشهر على الأراضي الألمانية قبل أن يقوم بالتقدم للحصول على فرصة عمل.

كما أن هناك بعض اللاجئين كان لا يتم السماح لهم بالحصول على فرصة عمل،

قبل أن يمر عاماً كاملاً على إقامتهم داخل ألمانيا.

أما الآن فقد أصبح الوضع أفضل كثيراً، فقد أصبح مسموحاً للاجئ أن يتقدم للحصول على فرصة عمل،

بعد مرور ثلاثة أشهر فقط من إقامته داخل ألمانيا، أي بعد انتهاء فترة إقامته الجبرية مباشرة.

ويناقش البرلمان الألماني حالياً مدى إمكانية أن يندمج اللاجئون داخل سوق العمل الألماني بسرعة أكبر.

اللجوء إلى ألمانيا وأنواعه .. حقوق اللاجئين في دولة ألمانيا

التكافؤ بين اللاجئين والألمان في الحصول على الوظائف

على الرغم من أن قوانين اللجوء الألمانية تنص على أنه إن تقدم مواطن ألماني أو أوروبي إلى وظيفة معينة،

وتقدم لنفس الوظيفة أحد اللاجئين، فإن الأولوية في هذه الحالة تكون للمواطن الألماني أو الأوروبي.

إلا أن هذا القانون لا يتم تطبيقه إلا لمدة خمسة عشر شهر فقط من بداية إقامة اللاجئ في ألمانيا.

وبعد انقضاء هذه المدة يستطيع اللاجئ أن يتقدم إلى أي وظيفة ويحصل عليها حتى ولو تقدم لنفس الوظيفة شخص آخر
أوروبي أو ألماني.

وسوف يكون الفيصل الوحيد في ذلك الوقت الذي يتم بناءً عليه،

قبول المواطن للوظيفة هو مدى كفاءة الشخص المتقدم
للوظيفة بغض النظر عن جنسيته.

الحصول على فرص التأهيل والتدريب داخل ألمانيا

تسمح الحكومة الألمانية لكل لاجئ على أراضيها أن يحصل على التدريب والتأهيل المهني الذي يحتاجه،

من أجل فهم طبيعة العمل داخل ألمانيا والقدرة على التقدم للالتحاق بالوظائف المتاحة فيها.

ولا يوجد أي عائق يمنع اللاجئ أن يتوجه إلى أي مركز تدريب أو تأهيل في أي مكان بألمانيا،

ويلتحق به بغرض التعلم وتنمية المهارات العملية لديه.

وفي هذه الحالة يتم معاملة اللاجئ مثل أي مواطن ألماني يذهب إلى مركز تدريب من أجل تنمية مهاراته في مجال معين.

وتعتبر مراكز التأهيل والتدريب في ألمانيا إحدى الوسائل الهامة التي تساعد اللاجئ على اكتساب مهارات وخبرات،

تؤهله لفهم طبيعة سوق العمل الألماني واحتياجاته وأهم المهارات التي يجب على اللاجئ اكتسابها حتى يندمج فيه بسرعة.

وقد تمكن كثير من اللاجئين أن يحصلوا على فرص داخل ألمانيا بشكل سريع،

بسبب قيامهم بالحصول على التدريب الكافي داخل مراكز التأهيل المهني المختلفة المتاحة هناك.

وبذلك أيها السادة نكون قد أوضحنا لكم من خلال مقالنا هذا كيف يعيش اللاجئون في ألمانيا،

وكذلك أبرز الحقوق التي يتمتعون بها على الأراضي الألمانية.

Similar Posts

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *