بريطانيا العظمى
دليل بريطانيا

بريطانيا العظمى الإمبراطورية التي لم تغب عنها الشمس

بريطانيا العظمى التي لم تغب عنها الشمس حتى الآن، فمنذ مطلع التاريخ وحتى هذه اللحظة تعد بريطانيا من القوي العظمي الموجودة في العالم.

وتتكون بريطانيا العظمي من أربع دول وهي إنجلترا وإسكتلندا وويلز بالإضافة إلى إيرلندا الشمالية والتي تمتلك حدودا برية مع جمهورية إيرلندا.

وتمتلك بريطانيا العديد من المقومات التي جعلتها من أفضل الدول الموجودة في العالم مثل الاقتصاد القوي، والمعالم السياحية المميزة والعديد من الأمور الأخرى.

فدعنا نلقي نظرة سريعة على بريطانيا العظمي ونتعرف عليها بشكل أكبر.

الفرق بين بريطانيا العظمى وإنجلترا والمملكة المتحدة

الكثير منا يخلط كثيرا بين المسميات الثلاث ويعتقد أن الأسماء الثلاث ما هي إلا اسم لدولة واحدة، فعندما نقول

بريطانيا العظمى تماما مثل ما نقول المملكة المتحدة فلا يوجد أي فرق بينهما.

والحقيقة أن هناك فرق كبير بينهما فعندما نقول بريطانيا فنحن نقصد بها ثلاث دول وهي إنجلترا وويلز وإسكتلندا.

أما عندما نطلق لفظ المملكة المتحدة فنحن نقصد بها أربعة دول وهي إنجلترا وعاصمتها الشهيرة لندن،

وإسكتلندا وعاصمتها أدنبرا، وويلز وعاصمتها كارديف، وإيرلندا الشمالية وعاصمتها بلفاست.

وتعتبر هذه البلاد بلاد مستقلة استقلال داخلي وليس استقلال خارجي بمعني أن لكل أقليم أو بلد منها حكومة

مركزية خاصة به، ولا يحق لها التواصل مع أي جهة رسمية خارج المملكة إلا بعد الرجوع إلى حكومة التاج الملكي.

تابعوا ايضا: حكم بريطانيا وتاريخ الملكية فيها

نظام الحكم في بريطانيا

نظام الحكم في بريطانيا العظمى هو نظام ملكي دستوري ذو نظام ديمقراطي برلماني، وهو ما يعني أن الملك

أو الملكة هي الرئيس الفعلي للبلاد.

ولكن سلطة سن القوانين والسلطة الفعلية بشكل عام تكون في يد البرلمان، ويرأس رئيس الوزراء الحكومة

بعد تأليفها من الحزب الفائز في الانتخابات البرلمانية.

ويوجد في بريطانيا نوعان من البرلمان هما برلمان اللوردات وبرلمان مجلس العموم، وهما المسئولان

عن سن القوانين والموافقة عليها.

ويتكون مجلس العموم من 650 نائبا ويتم إجراء الانتخابات الخاصة به مرة واحدة كل خمس سنوات،

وبالنسبة لمجلس اللوردات فلا يتم انتخابه وإنما يتم تعيين أعضائه.

علم المملكة المتحدة

نجد أن علم المملكة المتحدة يعود إلى عام 1801م وهو العام الذي تم فيه الاتحاد بين بريطانيا العظمي وبين إيرلندا الشمالية.

فنجد أن العلم مكون من صليب أحمر وهو يرمز إلى القديس جورج شفيع إنجلترا، ويحاط هذا الصليب بإطار أبيض

والذي يمثل الصليب الخاص بالقديس باتريك شفيع إيرلندا الشمالية.

بالإضافة إلى وجود صليب قطري على شكل حرف إكس ليعبر عن القديس أندرو شفيع إسكتلندا،

ولم يتضمن العلم ما يرمز إلى دولة ويلز وذلك لأن الملك إدوارد الأول قد اعتبر ويلز جزء من إنجلترا في عام 1282م.

الاقتصاد في بريطانيا العظمى

يعتبر اقتصاد بريطانيا من أقوي الكيانات الاقتصادية الموجودة على مستوي العالم، وهذا بالرغم من أن بريطانيا تفتقد

العديد من المواد الخام اللازمة للصناعة، وتقوم باستيراد أغلب المواد الخام من الدول الأخرى.

وقد تفوقت بريطانيا في العديد من الصناعات فنجد في بريطانيا الصناعات التعدينية والصناعات الغذائية بالإضافة

إلى الصناعات الكيماوية وصناعة الملابس والأثاث والسيارات.

وتضم المملكة المتحدة العديد من الموارد الطبيعية المميزة ولعل من أبرز هذه الموارد الغاز الطبيعي

وخام الحديد والحجر الجيري والذهب والزنك والقصدير.

وبالنسبة للزراعة فتقوم بريطانيا العظمى بإنتاج العديد من المحاصيل الزراعية المميزة، ومن أهم المحاصيل الزراعية

التي تقوم بإنتاجها القمح والبطاطس والشعير والفواكه والشمندر والخضروات والفواكه.

ربما يهمك ايضا: تعرف على أنواع الإقامة في بريطانيا

لمحات من التاريخ البريطاني

هناك العديد من المحطات التاريخية الهامة في العصر الحديث والتي شاركت فيها بريطانيا بشكل أو بأخر، وقد أثرت هذه المحطات في العالم أجمع ومن أبرز الأحداث التاريخية في بريطانيا العظمى في العصر الحديث:-

  • مشاركة بريطانيا في الحربين العالميتين الأولي والثانية، وقد كانت بريطانيا دائما في الجانب المنتصر ولكنها فقدت العديد من القتلى في هذه الحروب.
  • إصدار وزير خارجية بريطانيا آرثر لوعد بلفور والذي يقضي بتأسيس وطن لليهود على الأراضي الفلسطينية.
  • تأسيس نظام التأمين الصحي الوطني والذي حسن الرعاية الصحية لمواطني المملكة المتحدة بشكل كبير وكان ذلك في عام 1984م.
  • انضمام المملكة المتحدة إلى السوق الأوربية المشتركة في عام 1973م.
  • انسحاب بريطانيا من جميع المستعمرات التي كانت تملكها في الشرق الأوسط بشكل نهائي تماما في عام 1971م.
  • انسحاب المملكة المتحدة من الاتحاد الأوربي بشكل رسمي في عام 2017م بعد إجراء استفتاء شعبي.
  • العمل على خصخصة الاقتصاد البريطاني بداية من عام 1979م على يد رئيسة الحكومة المحافظة مارغريت تاتشر.

السياحة في بريطانيا

تتميز بريطانيا بوجود العديد من الوجهات السياحية والمعالم الأثرية التي يمكنك زيارتها، فتوجد العديد من الأماكن الطبيعية التي تمتاز بالطبيعة الساحرة والتي تجعلك تشعر بالهدوء والاسترخاء.

كنا توجد العديد من المعالم الأثرية التي يمكنك أن تقوم بزيارتها، وما يجعل السياحة في بريطانيا مميزة هو انعدام حاجز اللغة والذي يعاني منه الكثير من السياح.

فاللغة المستخدمة في بريطانيا هي اللغة الإنجليزية وهي من اللغات المشهورة التي يجيدها عدد كبير من سكان العالم.

الهجرة إلى بريطانيا

الهجرة إلى بريطانيا هي مقصد للعديد من الشباب ليس فقط شباب الدول العربية ولكن من مختلف دول العالم.

فبريطانيا من البلاد التي تتمتع بمستوي معيشة مرتفع جدا، بالإضافة إلى التمتع بالحرية والعدل والمساواة وهو ما يجعلها وجهة مثالية للهجرة.

والحقيقة أن طلبات الهجرة إلى بريطانيا زادت بصورة كبيرة في الوقت الحالي وخاصة بعد انسحاب بريطانيا من الاتحاد الأوربي بشكل رسمي.

وإعلان الحكومة البريطانية أنها تسعي إلى سن قوانين جديدة للهجرة لتسهيل عملية الهجرة إلى بريطانيا

وتنظيمها بصورة أفضل من الأوقات السابقة.

وتوجد العديد من طرق الهجرة إلى بريطانيا لعل من أبرزها هو الهجرة عن طريق الاستثمار أو الهجرة

عن طريق العمل أو الهجرة عن طريق الزواج أو الهجر عن طريق إعادة التوطين.

ولكل طريقة من هذه الطرق توجد العديد من الشروط التي وضعتها الحكومة البريطانية لضمان

أن تكون الهجرة منظمة بشكل أكبر بما يتناسب مع متطلبات الدولة وبعمل على رفع اقتصادها.

معلومات غريبة عن بريطانيا

هناك بعض الحقائق والمعلومات الغريبة عن بريطانيا العظمى التي نظن أنها ستجعلك تندهش، ومن أبرز هذه المعلومات:-

  • اللغة الرسمية في بريطانيا هي اللغة الإنجليزية وعلى الرغم من ذلك فالشعب البريطاني يتحدث ما يزيد عن 300 لغة مختلفة منها البنغالية والبنجابية.
  • يوجد في بريطانيا عدد كبير جدا من الأثرياء على مستوي العالم فتضم بريطانيا وحدها 72 شخصية من أثرياء العالم.
  • الأحصنة في بريطانيا لها معاملة خاصة، ولابد أن يحصل كل حصان على جواز سفر خاص به.
  • من أغرب القوانين الموجودة في بريطانيا هي فرض عقوبة مخصصة على كل زوج يقوم بضرب زوجته بعد ال9 مساءا احتراما لحقوق الجيران وعدم إزعاج الأخرين.
  • من أغرب الأشياء الممنوعة في بريطانيا هي منع بيع وتداول البيض الأمريكي نظرا لأنه يتم غسله.

وفي النهاية نتمنى أن نكون قدمنا لكم العديد من المعلومات المفيدة حول بريطانيا العظمى التي لم تغب عنها الشمس حتى الآن، وأظنكم أدركتم الآن أن بريطانيا من أفضل الدول التي يمكنكم العيش والاستقرار فيها.

Similar Posts

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *