مساج في مصفح أبوظبي بالأحجار الساخنة

مساج في مصفح ، لا يختلف أحد على أهمية التدليك للجسم ولا أهمية الخضوع كل فترة لجلسة مساج على أيدي خبراء التدليك في أحد المراكز المتخصصة، وعلى اختلاف أنواع التدليك ما بين تدليك تايلاندي ورياضي وسويدي وسياتشو وعلاجي ورياضي وغير ذلك من أنواع التدليك يظل التدليك بالأحجار الساخنة أحد أهم الأنواع وأكثرها شيوعا بين راغبي المساج.

في هذه المقالة تعرف معنا على أهمية التدليك بالأحجار الساخنة وأهم الفوائد التي يحققها للجسم، كما نتعرف سويا على الخطوات وأيضا التحذيرات التي يُوصي بها خبراء المساج  بخصوص التدليك بالأحجار الساخنة، إذا كنت تفكر في تجربة الأمر اقرأ هذا المقال أولا.

مساج في مصفح بالأحجار الساخنة:

مساج الحجار الساخنة هو أحد أنواع المساج العلاجي، يتضمن هذا النوع استخدام الحجارة الساخنة الملساء (حجر البازلت) على أماكن معينة بالجسم، عادة ما تكون الأحجار بأوزان خفيفة توضع على مفاصل وعضلات ونقاط محددة في الجسم مع الضغط بشكل خفيف ثم أعمق مع الحفاظ على راحة العميل دون التسبب له في أي ألم.

خبراء التدليك في مساج مصفح ينصحون بتسخين الحجر بحرارة ما بين 130 و145 ووضعه على تلك النقاط:

  • توزيع الحجر على فقرات العمود الفقري.
  • وضع الحجر على المعدة
  • وضع الحجر الوجه.
  • راحة اليد
  • أصابع القدم.

تلك هي أبرز النقاط التي يعمل تدليكها بالحجر الساخن على تحقيق بالراحة وعلاج مشاكل المفاصل وآلام العضلات، أما عن تسخين الحجر قبل جلسة مساج في مصفح:

  • يقوم معالج التدليك بتسخين الحجارة في سخان حجري احترافي حتى تكون في نطاق درجة حرارة دقيقة.
  • عادة ما بين 110 و 130 درجة فهرنهايتية لمنع الحروق.
  • من الممكن تسخين الحجر في أفران الميكروويف والأفران والصفائح الساخنة والطباخات البطيئة.

يستخدم أخصائي المساج علم التشريح في اختيار مواضع وضع الحجر الساخن، عادة ما يتم وضع الحجر في نقاط يعتقد أنها توازن بقوة بين العقل والجسم.

مساج في مصفح

فوائد مساج الأحجار الساخنة:

تكمن أهمية مساج في مصفح بالأحجار الساخنة في:

  • أنه مريح للجسم والعضلات.
  • مهدئ قوي للأشخاص الذين يعانون من شدة التأثر بالبرد لأنه يمد بالدفء.
  • يسبب ارتخاء العضلات مما يعمل على الاسترخاء.

هناك نقص شديد في البحث عن اهمية التدليك بالحجر الساخن إلا أن مساج في مصفح بشكل عام يحقق فوائد عديدة أهمها:

  • التخلص من مشاكل الاكتئاب قبل الولادة.
  • يساعد على تخفيف متلازمة ألم التهاب المفاصل.
  • تعزيز المناعة بشكل كبير.
  • ارتفاع ضغط الدم ومشاكل الشيخوخة.
  • التخلص من القلق والتوتر.
  • تخفيف آلام الظهر.
  • التخلص من الأرق.

عادة ما يتردد سؤال هام هل التدليك بالأحجار الساخنة مؤلم؟

نحن نؤكد دائما أن مساج في مصفح بالأحجار الساخنة يعتمد على تفنية تسخين تجعل الحجر وحرارته غير مؤلمة تماما، يتم تسخين الأحجار باستخدام جهاز مساج كهربائي محترف لتدليك الحجر حتى يمكن التحكم في درجة الحرارة.

إن مساج الاحجار الساخنة يسمح بالوصول إلى الأنسجة العميقة، إلا أننا ننصح دوما أي عميل بأخبار المعالج فور الشعور بحرارة أكثر من المحتمل حتى لا تسبب أي حروق للجسم.

كيفية عمل مساج الأحجار الساخنة في مصفح على الجسم:

لاشك أن الفوائد التي يحققها هذا المساج للجسم كثيرة جد إلا أن التدليك هنا يتم وفق أسس معينه أهمها:

  • التاريخ المرضي للعميل.
  • التعرف على مناطق التوتر العضلي.
  • وضع الأحجار الساخنة على مناطق التوتر بدرجات حرارة مناسبة مع الضغط الخفيف.

أما عن خطوات التدليك فهي كالتالي:

  • يتم تسخين الحجر بعد تهيئة درجة حرارة مناسبة.
  • تحضير العميل عبر تهيئة الجو العام.
  • يتم وضع الحجر الساخن  أثناء جلسة مساج في مصفح على المناطق التالية:
  1. على جانبي العمود الفقري.
  2. في راحة يدك.
  3. على ساقيك والبطن والقدمين.
  4. الجبهة.
  5. بين أصابع القدم.
  • بعد وضع الأحجار على جسمك، قد يستغرق الأمر بضع دقائق حتى تخترق الحرارة الورقة أو المنشفة حتى تتمكن من تمييز ما إذا كانت الحجارة شديدة الحرارة.
  • يتم تطبيق زيت التدليك على الجسم.
  • يتم تحريك الحجارة عن طريق الضغط الخفيف على مناطق العضلات.
  • يقوم المعالج باستخدام حركات المساج السويدي على الظهر والساقين لتعزيز الراحة.
  • يتراوح طول التدليك الحجري النموذجي بين 60 و 90 دقيقة.

مساج الأحجار الساخنة

نصائح هامة عند الخضوع إلى مساج مصفح بالحجر الساخن:

هنالك بعض النصائح التي يجب اتباعها قبل وأثناء وبعد تدليك الحجر الساخن تتلخص فيما يلي:

  • التأكد من أن المعالج مدرب على تدليك الحجارة الساخنة ولديه الخبرة الكافية.
  • لا يُنصح بتناول الطعام قبل جلسة التدليك بوقت كافي.
  • احرص على شرب الماء بكميات كبيرة لتعويض ما تفقده من عرق نتيجة الحرارة العالبة.
  • أخبر المعالج الخاص بك ما إذا كانت الحجارة دافئة جدًا أم أن الضغط شديد للغاية.
  • إخبار المعالج فور الشعور بأي اغماء أو انخفاض في الضغط او أي اعراض تعب.

هنالك بعض الجالات التي يجب أن لا تخضع إلى مساج في مصفح بالأحجار الساخنة:

  • الأشخاص المعرضون للإصابة بجلطات في القلب.
  • الأشخاص الذين يعانون من أي كسور في العظام.
  • مرضى السكر وضغط الدم المرتفع.
  • مرضى القلب والدوالي وضعف المناعة.
  • الأشخاص الذين يعانون من الجروح او آثار عمليات جراحية.
  • النساء الحوامل والأطفال.

وختاما، مساج الاحجار الساخنة أحد أهم الوسائل التي تحقق الراحة إلا أنها يجب ان تتم في مركز متخصص وعلى أيدي خبراء مميزون.

المصادر: verywellhealth.

healthline.com

 

 

Similar Posts

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *