بعد الاصابة بكرونا كيف يتم تعقيم المنزل

بعد الاصابة بكرونا كيف يتم تعقيم المنزل هو سؤال يسأله الجميع الآن بعد أن تفشى وباء كورونا أو كوفيد -19 حسب اسمه العلمي بشكل كبير وبمعدلات ونسب كبيرة على مستوى العالم، ويعيش العالم الآن حالة من القلق والتوتر والتساؤل حول طرق الوقاية والعلاج من هذا الفيروس، ويبحث الجميع عن طرق التعقيم المناسبة للأفراد وللمنازل وأماكن العمل لتجنب الإصابة بهذا الفيروس.

بالإضافة إلى أن الناس يبحثون بشكل مستمر في محركات البحث عن طرق وأماكن الحجر الصحي في المستشفيات أو طرق العزل المنزلي لنتفادى الضرر للنفس أو للغير، وانتشرت طرق التطهير والتعقيم في وسائل الإعلام ووسائل التواصل الاجتماعي، بالإضافة إلى المنشورات التي تصدر عن الصحية الرسمية والخاصة منها والتي تعمل على زيادة الوعي لدى المواطنين بهذا الفيروس وطرق الوقاية منه.

بعد الاصابة بكرونا كيف يتم تعقيم المنزل

بعد أن أعلنت الجهات الرسمية فيروس كورونا على أنه وباء يجتاح العالم بلا استثناء، وبعد الإعلان عن أن الفيروس يمكنه أن يبقى على الأسطح لمدة أيام بنفس الفاعلية، فقد أصبح من المهم القيام بالتنظيف والتطهير المستمر لجميع الأسطح داخل المنزل، مع تعقيمها بشكل صحيح للحفاظ على المنزل من أي احتمالية لوجود الفيروس على الأسطح الموجودة به.

وتكمن أهمية تعقيم المنزل في ضرورة منه انتشار الفيروس والحفاظ على صحة أفراد الأسرة، وخاصة الفئات التي تتعرض للإصابة بسهولة وتؤثر عليهم الإصابة بالفيروس بشكل كبير عن غيرهم مثل الأطفال ومرضى الأمراض المزمنة وكبار السن، وكذلك من يعانون من ضعف المناعة، أما عن طريقة التعقيم المثالية فهي كالتالي:

  • يجب ارتداء القفازات عند القيام بتنظيف الأسطح وتعقيمها، ويجب أن نستخدم القفازات ذات الاستخدام الواحد والتي نقوم باستخدامها في عملية التعقيم ثم نقوم بالتخلص منها على الفور بمجرد الانتهاء من عملية التنظيف والتعقيم، وفي حالة استخدمنا قفازات تستخدم لأكثر من مرة فيجب أن نخصص قفازًا لهذا الأمر فقط ولا نستخدمه في أية أغراض أخرى، ونقوم بتنظيفه وغسله بالماء والصابون بعد استخدامه، ثم يتم تعقيمه بالمطهرات والمعقمات.
  • بالنسبة للمفروشات كالسجاد والستائر، يجب أن نهتم بها بشكل خاص حيث تبقى الفيروسات عليها لفترة، ولا بد من العمل على تنظيفها بشكل مستمر من الأتربة والغبار وكذلك الحفاظ عليها جافة، حيث تعمل الرطوبة على تكون البكتيريا والجراثيم والفيروسات.
  • يجب تنظيف الأسطح مثل الأرضيات ومقابض الأبواب والدواليب والأدراج والمكاتب والمناضد ومفاتيج الكهرباء وصنابير المياة والمراحيض، وغير هذا من الأسطح التي تتعرض للمس بشكل مستمر ومتكرر وتطالها جميع الأيدي.
  • يمكن استخدام المياة والصابون للتنظيف والتطهير، ويمكن استخدام الكحول للتطهير وحده أو بعد استخدام المياة والصابون، وكذلك يمكن استخدام الكلور التجاري المخفف في عملية التطهير والتعقيم، كما يمكن استخدام الكلور المركز ولكن يتم تخفيفه بنسبة 2: 9، أي يضاف عدد 2 فنجان من الكلور إلى كل 9 فنجان من المياة حتى لا يتسبب في الضرر بالمفروشات أو يؤثر على الصحة، حيث أن الكلور يتميز برائحته النفاذة والتي قد تضر بمن يعانون من الحساسية أو الامراض التنفسية.
  • يتم تنظيف الأسطح بمنشفة مبللة بالكلور المخفف، مع الحرض على ألا تتراكم المياة على مفاتيح الكهرباء، بل يتم استخدام المنشفة مبللة بقليل من الكلور المخفف، ولتجنب هذا يمكن استخدام الكحول للأسطح ذات الحساسية مثل مفاتيح المهرباء والملابس والأسطح الخشبية مثلًا لأنه مادة طيارة لا تضر بها.
  • يجب تهوية المنزل بشكل جيد أثناء وبعد عملية التطهير، حتى لا يتسبب الكلور أو الكحول في مشكلات للجهاز التنفسي، وكذلك فإن التهوية الجيدة للمكان من الأمور المستحبة لتفادي الإصابة بالفيروسات والميكروبات بشكل عام حيث تسمح بتجدد الهواء في المنزل، بالإضافة إلى السماح للشمس بدخول المنزل لما تحمله من الفيتامينات التي يحتاجها الجسم لتقوية المناعة، كما أنها قاتل طبيعي للفيروسات.
  • يجب غسل الملابس بعد الرجوع إلى المنزل بالمياة بدرجة حرارة عالية، أو يتم تطهيرها وتركها معرضة للشمس والهواء.

أدوات الاستعمال الشخصي

هناك بعض الملاحظات التي يجب مراعاتها لتجنب الإصابة بفيروس كورونا، وهي تتعلق بالأدوات التي نستعملها بشكل شخصي والتي تشمل أدوات الطعام وأدوات النظافة الشخصية ومنها:

  • من الأفضل ألا نتناول الطعام بأدوات يستخدمها الغير، فيجب على كل فرد في المنزل أن يخصص لنفسه الأدوات الخاصة به للطعام، كالأطباق والأكواب والملاعق وغيرها، وعلى كل فرد أن يقوم بتنظيف أدواته وغسلها وتعقيمها بالماء والصابون في درجة حرارة عالية، ويتم ذلك قبل الأكل وبعده.
  • ويمكن استخدام أدوات الطعام ذات الاستخدام الواحد، أي التي يتم استخدامها لمرة واحدة من الأدوات البلاستيكية أو الفلين والتي تُباع في المحلات للاستخدام الواحد فقط، يتم تناول الطعام بها ثم التخلص منها بعد الانتهاء من تناول الطعام.
  • بالنسبة لأدوات الاستعمال الشخصي مثل مشط الشعر وفرشاة الأسنان والمنشفة، فجميعها أدوات شخصية يجب عدم استخدامها من قبل أكثر من شخص، فيقوم كل فرد بحفظ أدواته في مكان مخصص لذلك ولا يُسمح باستخدامها من الآخرين.

نصائح عامة

  • حافظ على النظافة الشخصية بالاستحمام المتكرر بالمياة والصابون لتعقيم الجسم وتخليصة من أية فيروسات قد توجد.
  • المحافظة على غسل اليدين جيدًا وباستمرار بالمياة والصابون، ويكون غسل اليدين لمدة لا تقل عن 20 ثانية قبل استخدام أي شئ وبعد الاستخدام، وفي حالة الوجود خارج المنزل يجب العمل على غسل اليدين قدر الإمكان بالمياة والصابون، وإذا لو يتوفر هذا نقوم بتعقيم الأيدي بالكحول باستمرار حتى غسلها.
  • يجب ترك الأحذية خارج المنزل وعدم الدخول بها مع تعقيمها بالكلور أو الكحول لأنها تنقل الفيروس الموجود بالخارج إلى المنزل.
  • التخلص الدوري من أكياس القمامة مع وضع الكمامات في أكياس ونربطها بإحكام، ويجب ارتداء القفازات عند التخلص من النفايات، ويتم غسل اليدين جيدًا بعد ذلك.

Similar Posts

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *