العلاقة بين المساج وفيروس كورونا في سطور

هل تظن أن العلاقة بين المساج وفيروس كورونا وطيدة؟ لاشك أن فيروس كورونا الذي اجتاح العالم مؤخرا فرض علينا العديد من الإجراءات الاحترازية وأضاف إلينا بعض العادات التي لم نكن نهتم بها بنفس القدر من قبله، وقد بات الاهتمام بتعقيم الأسطح وتطهيرها هو همنا الشاغل، كما أن تعزيز المناعة لم يعد رفاهية إن مناعتك هي الجندي الأول للوقاية من فيروس كورونا، هل تعلم أن هنالك علاقة مباشرة بين قوة مناعتك وجلسات التدليك؟ ما رأيك أن اصحب عقلك اليوم للتجول بي أسطر هذا المقال الذي نتحدث خلالها عن فيروس كورونا والمساج والعلاقة بينهما؟ أعتقد أنها فكرة جيدة هيا بنا.

العلاقة بين المساج وفيروس كورونا:

حتى نعرف العلاقة بين فيروس كورونا والمساج  علينا أولا التعرف على مسببات الإصابة بهذا الفيروس القاتل، بدأت الإصابة بفيروس كورونا من خلال تحور فيروس لا يصيب سوى الحيوانات ليتمتع من التنقل من الحيوات الإنسان، وبات كل شخص مصاب هو حامل للعدوى ويمكنه نقل المرض إلى غيره عن طريق:

  • السعال.
  • العطس.
  • التنفس.

وفي الحقيقة حتى تاريخ كتابة هذا المقال لم يتوصل الطب إلى علاج أو لقاح لهذا الفيروس ولا سبيل سوى الوقاية واتباع الإجراءات الاحترازية، بالإضافة إلى تعزيزمناعتك حتى لو لاقدر الله أصيبت بالفيروس يتمكن جهاز المناعي من المقاومة حتى الشفاء.

من هنا جاءت العلاقة بين المساج وفيروس كورونا ، والتي تنبني على أن أحد فوائد المساج الكبيرة هي تعزيز المناعة بفضل الوصول إلى مراحل متقدمة من الراحة والاسترخاء وبالتالي النوم بشكل أفضل وبالتالي تحسن في وظائف الجسم بشكل عام.

المساج وتعزيز المناعة

كيف يحمي المساج من فيروس كورونا؟

نحن نعي جيدا أن التجمعات أحد الكوارث التي تسبب فيروس كورونا وتعمل على سرعة انتشاره ولا ننصحك أبدا بالذهاب إلى مركز تدليك للحصول على جلسة مساج ولكن كل ما نود أن نخبرك به أن الخضوع إلى جلسة تدليك على يد شريكك ربما تساهم بشكل كبير في الوقاية من هذا الفيروس.

لقد أثبتت الدراسات أن  المساج واحد من أكثر الوسائل فاعلية للوقاية من الأمراض، حيث أنه يعمل على:

  • تقليل التوتر.
  • التخفيف من معدل القلق.
  • تعزيز الجهاز المناعي.

وهذا ما جعله أحد الوسائل الموثوقة للأطباء لمقاومة العديد من الأمراض، ومن هنا نشأت العلاقة بين المساج وفيروس كورونا.

يمكنك من خلال حركات التدليك المتنوعة ما بين عجن وفك ضغط خفيف إلى متوسط أن تحظى بفرصة رائعة للهدوء والسلام النفسي والتخلص من كل ما تعانيه من الأرق والقلق كل هذا إلى جانب جهاز مناعي قوي.

كيف يساعد المساج على زيادة مناعة الجسم؟

كما ذكرنا أن العلاقة بين المساج وفيروس كورونا هي قدرة التدليك على زيادة مناعة الجسم مما يعمل على تعزيز احتمالات الوقاية من فيروس كورونا، هنالك العديد من طرق التدليك التي يمكن الاعتماد عليها بشكل يومي لكن هل تعلم كيف يقوي التدليك مناعة الجسم؟

من المدهش أن التدليك قادر على تحفيز انتاج الجسم لكرات الدم البيضاء التي تعتبر جيش الجسم الأول ضد أي مرض وذلك عبر تقليل التوتر والقلق مما يجعل الجسم بصحة أفضل وقادر على أداء وظائفه بكفاءة أعلى.

إن كثرة طرق التدليك القادرة على فعل هذا تجعلك قادرا على الفوز بتجربة جديدة كل يوم ومن أبرز طرق التدليك التي تعزز المناعة ما يلي:

التدليك الكامل للجسم:

  • يمكنك استخدام يديك لعمل هذا.
  • ابدأ بتدليك أحد الذراعين بحركات خفيفة.
  • يمكنك الاستعانة بشريك حياتك لتدليك الظهر والرأس.

إن تدليك كامل الجسم يؤكد أن العلاقة بين المساج وفيروس كورونا كون المساج قادر على:

  • المساعدة على الاسترخاء والهدوء.
  • تحسين الدورة الدموية.
  • تجديد نشاط الجسم.
  • الحد من القلق والتوتر.
  • تهدئة العقل والجسم.

تدليك البطن:

أن تدليك البطن يحسن عملية الهضم بشكل كبير مما يعمل على تعزيز استفادة الجسم من كافة العناصر الغذائية بالطعام، من الممكن تدليك البطن عبر:

  • الضغط براحة اليد بحركات خفيفة.
  • تحريك اليد على محيط البطن مع اتجاه عقارب الساعه.

لا تغفل عن تدليك بطنك من وقت لآخر الأمر على قدر بساطته إلا أنه في غاية الأهمية فهو أفضل من أي عقار قد تستخدمه لتسريع عملية الهضم.

لازال للحديث بقية عن  العلاقة بين المساج وفيروس كورونا  فتابعونا.

المساج السويدي

المساج السويدي وفيروس كورونا:

إن المساج السويدي أحد أشهر أنواع التدليك والتي تختص بتدليك كافة الجسم، يتميز المساج السويدي أنه:

  • يعمل على تدفق الدم وتحسين الدورة الدموية.
  • تدفق الدم في اتجاه القلب يساعد على استرخاء العضلات.
  • تعزيز مرونة الجسم.
  • يعد علاج فعال لآلام المفاصل والعضلات.
  • تعزيز الجهاز المناعي وقدرته على مقاومة العدوى والأمراض.

ومن هنا كانت العلاقة بين المساج وفيروس كورنا الذي أصبح أحد الوسائل الطبيعية لتقوية جهازك المناعي ومقاومة الأمراض وعلى رأسها فيروس كورونا.

وفي نهاية مقالنا نود أن نؤكد على أن اتباع إجراءات الوقاية من غسل البدن وتطهير الأسطح والحفاظ على مسافة أمان بينك وبين أي شخص هي أمانك من فيروس كورونا هذا بالاضافة إلى تعزيز مناعتك عن طريق تناول الأطعمة الغنية بالفيتامينات ومضادات الأكسدة واتباع روتين يومي لتدليك جسمك، مع أطيب تمنياتنا أسرة موقع مركز مساج بسلامة الجميع وشفاء المصابين.

 

 

 

Similar Posts

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *